العراق.. بدء المرحلة الثانية من “تحرير تكريت”



بدأ الجيش العراقي المرحلة الثانية من معركة “تحرير تكريت”، مركز محافظة صلاح الدين، وسط العراق، وفق ما ذكر وزير الدفاع خالد العبيدي في زيارة للجبهة الأمامية، الخميس.

وقال العبيدي “إن العمليات مستمرة وفق الخطة، وإن المرحلة الثانية من المعركة بدأت الآن”، مضيفا أن “كل فروع قوات الأمن مشتركة في المعركة، وكذلك مقاتلو العشائر والحشد الشعبي”.

ويواصل نحو 30 ألف عنصر من الجيش والشرطة وقوات الحشد الشعبي، عملية عسكرية بدأوها في الثاني من مارس الجاري، لاستعادة تكريت، ومناطق محيطة بها.

واستعادت هذه القوات بالفعل تباعا بلدات ومناطق محيطة بالمدينة، قبل أن تدخل قبل يومين حي القادسية شمالي تكريت (110 كلم شمالي بغداد)، الواقعة عند ضفاف نهر دجلة.

وإذا استعادت الحكومة مدينة تكريت، فستكون أول مدينة يتم استردادها من مسلحي “تنظيم الدولة”، وستعطي دفعة في المرحلة المقبلة الحاسمة من الحملة العسكرية لاستعادة مدينة الموصل، أكبر مدن شمالي العراق، من أيدي التنظيم المتشدد.

وقال مصدر عسكري عراقي إن التنظيم ما زال يسيطر على المجمع الرئاسي، وثلاثة أحياء أخرى على الأقل، وسط تكريت، ويعطل تقدم الجيش من خلال القناصة وتفجيرات القنابل.

وإلى الشمال من تكريت، نسف متشددون جسر الفتحة الذي يربط بين الشمال والجنوب على نهر دجلة مع بلدة الحويجة، التي تسيطر عليها “تنظيم الدولة” في الشمال الشرقي.

عن Photos You

I am working on the design and installation of forums and the rest of the scripts and a translator for WordPress and Arabic content writer. Web Site Manager

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

تصنيفات